ملاحظة :

المدونة ما زالت تحت التطوير ، كل يوم أضف إليها شيئاً جديداً ، فتوقعوا الأفضل دائماً ، بفضل الله تعالى . 
لإبداء رأيكم بالمشاركات المطروحة .. يمكنكم أضافة تعليق لأي مشاركة بالمدونة .. أنتظر تعليقاتكم وأرائكم بفارغ الصبر :]

لكل زائر :









بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أول شيء أحب اقول أنكم منورين المدونة وأنا والله ما سويت هذه المدونة ألا للأفادة .. وياريت ما أحد ياخذ فكرة أولية عن المدونة في هذه الفترة .. لأني أطورها وأضيفها كل يوم .. سياسة المدونة بتكون كالآتي .. :

1- كل أسبوع بضيف تصويت معين ، والخيار الفائز بالتصويت بسوي عنه مشاركة كبيرة بالمدونة .. وزي ما أنت شايفين فيه تصويت تحت .

2- بحاول اكتب فالمدونة قد ما اقدر .. يعني فاليوم ان شاء الله 3 أو 4 مشاركات .. وإذا كان عندي ضروف 2 او 1 :) .

3- وطبعاً المدونة ما بتكون عن الأفلام بس .. بتكون عبارة عن مراجعات سواءً أفلام أو مسلسلات ... وأيضاً بيكون فيه آخر اخبار الممثلين والممثلات .. وبيكون فيه تيلرات وتحميل أوست ونقاش وحتى بيكون فيه مواضيع ترفيهية !

4- أرحب بأي أحد حاب يسجل ويكتب مشاركة .. ولو حاب يتواصل معاي يتفضل أيميلي : D-@LIVE.se

أتمنى لكم قراءة ممتعة في المدونة ولا تخرجوا منها ألا وانتم أستفدتوا :]









- عٌمر ( المعروف بـ: Output No. 3 ) .

هل أصبح أضع رابط الترجمة فالمشاركات؟ أم لا يحتاج؟

الجمعة، 22 أبريل، 2011

The Pursuit of Happyness



*هذا الجزء من حياتي ،
 هذا الجزء النادر
 .. يسمى : "السعادة" *


وكيف يجد هذا الرجال المدعو بـ( كريس غاندر ) السعادة؟
 بعد كمية "النحس" التي تصادفه كل يوم خلف يوم! 
كريس غاندر رجل متزوج، ولديه ولد واحد لم يتعدى
الخمس سنوات، إنه (كريستفور) .. 
تبدو عائلة سعيدة، بدون أي مشاكل!.. لكن ، 
الشيء الذي لا نعلمه.. أن الفقر يعذبهم! 


فـ زوجة كريس غاندر تعمل في محل التغسيل.. أما كريس،
فيبيع ماسح ضوئي نقال لكثافة العظام!.. لديه مخزون منه،
ويـ"لف" على المستشفيات لكي يبيع ويكسب لقمة العيش! 
وهه، صدقوني، لم يبيع واحدة منذ زمن! 
والحياة لما تتركهم في شأنهم، فمنها الفواتير والمصاريف والمعيشة  ETC 
وليس هذا كل شيء، فسوء الحظ يلاحق كريس دوماً
 ولا يتركه، فكل يوم يكون هنالك قصة ومشكلة جديدة في حياة كريس! 




ويل سميث يقدم لنا تحفة فنية جديدة 
مع إبنه ( الحقيقي ) .. الي ود ويل سميث يشاركه النجومية.. 
هذا النوع من الأفلام، يعلمك شيء بالحياة، تحس بمعناة الأخرين 
وأيضاً هو مقتبس من قصة حقيقة، وويل سميث قدمها لنا بتمثيل رائع... 
هذا الفيلم.. صدقني.. بعد ما تخلص من شوفته،
رح تخرج وهو ثابت بعقلك! مارح تنساه 
وفيه إحتمال كبير جداً إنك تبكي ، ههههه 
لإنه الفيلم محزن وقصته عميقة. 


التقييم : 
  • القصة : 5/4 
  • التمثيل : 5/5 
  • الأوست : 5/3 
التقييم النهائي : 




  1. التحميل [ بلو راي ] : هنا  
  2. التحميل بجودة عادية : هنا 
  3. الترجمة : هنا 
  4. إستمتع




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

بحث في هذه المدونة الإلكترونية